الجمعة، 17 سبتمبر 2021

السفير المغربي في باريس ينفي تجسس على الرئيس إيمانويل ماكرون مميز

25 جويلية 2021 -- 20:52:10 80
  نشر في المغرب العربي

تونس/الميثاق/أخبار المغرب العربي

نفى السفير المغربي في فرنسا، شكيب بنموسى، اقتناء بلاده برنامج التجسس  "بيغاسوس" أو استخدامه لاستهداف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وفي حوار مع الصحيفة الفرنسية "لوجورنال دو ديمانش"، أكد بنموسى أن "المغرب لم يتجسس على الرئيس إيمانويل ماكرون، كما لم يتجسس على رئيس الوزراء السابق أو أعضاء الحكومة أيضا".

وندد السفير بمحاولة "زعزعة استقرار المملكة من قبل شبكات معادية للمغرب في فرنسا وأماكن أخرى"، مشددا على أن العلاقة بين فرنسا وباريس "خاصة ومبنية على التاريخ وعلى روابط إنسانية وثقافية قوية للغاية وعلى المصالح المشتركة".

وكانت صحيفة "لوموند" الفرنسية قالت إن سلطات المغرب استخدمت برنامج "بيغاسوس" للتجسس المطور من قبل شركة NSO الإسرائيلية لمراقبة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وذكرت الصحيفة أن أحد الأرقام الهاتفية التي يستخدمها ماكرون بانتظام منذ 2017 على الأقل وحتى الأيام الأخيرة، ظهرت في قائمة الأرقام التي اختارها جهاز أمن الدولة المغربية لمراقبتها عبر بنامج "بيغاسوس".

وإثر ذلك، غير الرئيس الفرنسي هاتفه ورقمه الشخصي، كما دعا إلى عقد جلسة "استثنائية" لمجلس الدفاع الوطني من أجل مناقشة برنامج التجسس "بيغاسوس".

وذكر المتحدث باسم الحكومة الفرنسية غابرييل أتال، معلقا على القضية، أن "عددا معينا من بروتوكولات الأمان تم تعديلها، خاصة حول الرئيس ماكرون".

المصدر: "لوجورنال دو ديمانش+ روسيا اليوم

آخر تعديل في الأحد, 25 جويلية 2021 20:52

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة