الثلاثاء، 16 أفريل 2024

افتتاح الدورة الاستثنائية لمهرجان الأغنية التونسية تحت شعار "لأجلك يا فلسطين" مميز

15 مارس 2024 -- 09:40:57 89
  نشر في أخبار فنية و ثقافية

على إيقاع صور من المأساة التي تعيش على وقعها غزة منذ ما يزيد عن الخمسة أشهر، توشحت قاعة الأوبرا بمدينة الثقافة بأعلام تونس وفلسطين في افتتاح الدورة الاستثنائية لمهرجان الأغنية التونسية التي تحمل شعار "لأجلك يا فلسطين" والتي حضرها وزير التعليم العالي والبحث العلمي والمكلف بتسيير وزارة الشؤون الثقافية منصف بوكثير وعدد من السفراء وممثلي البعثات الدبلوماسية المعتمدين بتونس وأهل الثقافة والإعلام. 

وفيما رفرفت الرايات التي أعلتها سواعد فتيات هن امتداد للحياة التي يتشبه بها الفلسطينيين ويتحدون آلة الموت الصهيونية، صدحت الحناجر  بكلمات "كلنا غزة" وهي أوبيريت من كلمات فيصل الشريف و ألحان لطفي بوشناق و توزيع منير الغضاب.

مهدي عياشي وشهرزاد هلال ومحمد الجبالي وأسماء بن أحمد  ومقداد السهيلي وآمنة فاخر وأنيس اللطيّف وألفة بن رمضان ولطفي بوشناق وليلى حجيّج والكورال الوطني لمسرح أوبرا تونس، أصوات ناصرت فلسطين على طريقتها وشدت بوجع الفلسطينيين. 

وفي اتساق مع الموقف التونسي من القضية الفلسطينية والروابط التاريخية و

الإنسانية بين البلدين ، تعالى النشيدان الوطنيان التونسي والفلسطيني في أرجاء قاعة الأوبرا بإمضاء الفرقة الوطنية للموسيقى بقيادة المايسترو يوسف بالهاني. 

وقبل أن يصافح الجمهور فيديو كليب لمن "يهمه الأمر" للفنان لطفي بوشناق ومغني الراب "سمارا" تحدث عادل بندقة المدير الفني للدورة الاستثنائية لمهرجان الأغنية التي تمتد من 14 إلى 16 مارس الجاري عن دور الأغنية في رسم ملاحم المقاومة. 

وقال الفنان عادل بندقة إنه شرف عظيم تخصيص الدورة الثانية والعشرين للمقاومة الفلسطينية، مؤكدا أنها دورة تفخر بها الأجيال. 

وكما تحدث الفنانون الذين تم انتقاء أعمالهم للمشاركة في الدورة الاستثنائية للمهرجان عن اعتزازهم بمشاركتهم وعبروا على طريقتهم عن مساندتهم لفلسطين وشعبها ضد الاحتلال الصهيوني تحدث الفنان لطفي بوشناق ومغني الراب سمارا عن تجربة أغنية "لمن يهمه الأمر" ودورها في التوعية بما يعيشه الشعب الفلسطيني. 

وهذه الدورة الخاصة من ناحية الاختيارات الفنية والتوقيت أعلت صوت المقاومة وصوت كل فلسطيني يقاسي ويلات الحرب وتمظهراتها الدموية من خلال أصوات تونسية ذات خامات وخصوصيات متمايزة. 

وفيما تواترت صور من المجازر التي عايشها الفلسطينيون ورفرت راية فلسطين الصامدة رغم جراحها النازفة وتجلت عبارة "فلسطين حرة" استعاد فنانون  وفنانات أغان تتغنى بفلسطين وبالحرية والنضال 

وغنّت محرزية الطويل "بني وطني"

ورنا زروق "زهرة المدائن" بتوزيع جديد لمهدي المولهي وأسماء بن أحمد "غابت شمس الحق" وأنيس اللطيف "أنا بأتنفس حرية" وأحمد الرباعي "يوما ما" ومروان علي  "أنا دمي فلسطيني".

ولأن الدورة الثانية والعشرين لمهرجان الأغنية التونسية تأتي في ظرف استثنائي يتزامن مع تراجيديا يعيشها الفلسطينيون يوميا وقتّل الاحتلال على وقعها الأطفال وشرّدهم ويتّمهم، غنت الطفلة مريم معالج (كورال سيدي سامي) أغنية "أعطونا الطفولة" بصوتها البريء العذب. 

وعلى ركح قاعة الأوبرا صدحت حنجرة ضيفة الشرف أميمة الخليل بأغنية "عصفور طل من الشباك" التي صارت تحاكي نشيدا للحرية منذ أن غنتها وهي طفلة في الثانية عشرة من عمرها. 

وقد تحدثت الفنانة أميمة الخليل عن علاقتها الوطيدة بتونس ومهرجاناتها وعن حبها لفلسطين، معربة عن شكرها لمهرجان الأغنية التونسية على دعوتها للمشاركة في الدورة الاستثنائية المخصصة للمقاومة الفلسطينية. 

وفي سياق مناصرة المقاومة فنيا لم ينس المهرجان رموز النضال التونسي الذين خلدتهم الأغنية التونسية على غرار محمد الدغباجي ومنوبي "الجرجار"، إذ استعاد سيف الدين التبيني "الخمسة الي لحقوا بالجرة" وسفيان الزايدي "الجرجار". 

وفي ختام الافتتاح أعلت محرزية الطويل رنا زروق أسماء بن أحمد سيف الدين التبيني أنيس لطيف مروان علي أحمد الرباعي سفيان الزايدي صوت الحلم عبر استعادة أغنية "اوبيريت الحلم العربي" 

"أجيال ورا أجيال هتعيش على حلمنا واللى نقوله اليوم محسوب على عمرنا 

جاايز ظلام الليل يبعدنا يوم انما يقدر شعاع النور يوصل لابعد سما 

ده حلمنا طول عمرنا حضن يضمنا كلنا كلنا"، سطع حلم الحرية والوحدة العربية من ركح قاعة الأوبرا بمدينة الثقافة.

 

Aucune description disponible.

Aucune description disponible.

Aucune description disponible.

Aucune description disponible.

Aucune description disponible.

Aucune description disponible.

Aucune description disponible.

vAucune description disponible.Aucune description disponible.

Aucune description disponible.

Aucune description disponible.

Aucune description disponible.Aucune description disponible.

 

 

 

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة