السبت، 11 جويلية 2020

جلسة 3 جوان هل تساهم في تجميع العائلة القومية؟ مميز

08 جوان 2020 -- 13:07:02 60
  نشر في راي و تحليل

تونس/الميثاق/رأي

 

تحرش حركة النهضة بحركة الشعب، وطرح إخراجها من الحكومة، (ونحن لا نتمنى ذلك ولا نربط الحوار مع الاخوة الناصرييين في حركة الشعب أو غيرهم بحدث معين، فكل الأوقات مناسبة )، قد تكون فرصة مواتية لبناء جبهة العمل القومي، وتوحيد الحركة السياسية للتيار القوي وروافده المختلفة، برصيده النضالي، ومناضليه وجمهوره.

 فرصة أيضا لتصحيح الموقف السياسي لمختلف مكونات هذا التيار من كثير من القضايا الحارقة، وعلى الاقل لخوض حوار معمق وصادق ومراجعة المواقف من مختلف هذه القضايا الوطنية والقومية على قاعدة رفض كل قوى الاستعمار والاختراق وإدانة الطائفية والرجعية والاستبداد، وخدمة أهداف الامة في الوحدة والحرية والاشتراكية على قاعدة التعويل على قدرات هذا التيار الهائلة ومصداقيته مع الشغب ورفض كل الاجندات الاجنبية على حساب الامن القومي... لا فرق بين الاجندا التركية او الاجندا الايرانية...

فرصة قد تعطي لهذا التيار المكانة المحترمة التي يستحق، وتمكنه إلى جانب بقية القوى الوطنبة من دحر قوى الظلام والحنين للاستبداد او الحداثة المغشوشة... مرة واحدة

 

القيادي في حركة البعث عثمان بالحاج عمر 

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة