الإثنين، 17 ديسمبر 2018

 

تونس/الميثاق/منوعات

قالت أستاذة علم الاجتماع بالجامعة الارنية، الدكتورة ميساء الرواشدة، إن  الاحساس بالغيرة هيو أمر طبيعي لدى الأطفال، موضحة أن هناك عدد من الأمهات يخطئن بتصرفاتهم التي تهتم بالطفل الصغير دون الكبار منهم.

وأضافت الرواشدة خلال لقاء له ببرنامج "يوم جديد" على فضائية الغد، أنه يجب على الأم توزيع اهتمامها ورعايتها بشكل عادل بين الأطفال، وهو الأمر الذي من شأنه تعزيز المحبة بين الأبناء الإخوة، مؤكدة أن النقص في المشاعر يثير مشاعر الكراهية بين الأخوة.

نشر في منوعات

 

 تونس/الميثاق/منوعات

 

قال خبير اللياقة البدنية، الدكتور محمد بسيونى، إن هناك عدة معايير يتم العمل عليها لاكتشاف مدى قدرة الطفل على ممارسة الرياضات المختلفة، مشيرا إلى أن عامل السن هو أساسي في اختيار الألعالب المناسبة للأطفال.

نشر في منوعات

تونس/الميثاق/فن

 

قالت الفنانة الشابة "منة عرفة"، إن هناك تطور كبير في سينما الطفل في السنوات الماضية، حيث تناولت الأعمال الكثير من القضايا والجوانب الهامة، جاء ذلك تعقيبًا على اختيارها كضيفة شرف في مهرجان الشارقة لسينما الطفل.

تونس/الميثاق/منوعات

 

 

قال الفنان السوري، طارق العربى طرقان، إنَّ معظم أفلام الكرتون الموجودة خلال هذه الآونة لم تعد تهتم بمحتوى ما يقدم من مبادىء وقيم للأطفال فى سنٍ مبكر.

 

وأضافَ "طرقان"، خلالَ لقائهِ ببرنامج "يوم جديد"، المذاع على شاشة الغد الإخبارية، أنَّ معظم الفضائيات أصبحت تعرض أفلام كرتون بها عنف مبالغ فيه وغير مبرر للأطفال بما ينتج عنه مخاطر عديدة فى شخصيات أبناء العرب فى المستقبل، 

 

نشر في منوعات

 

تونس/الميثاق/صحة

ظهرت دراسة كندية أن منتجات التنظيف المنزلية قد تجعل الأطفال يعانون من زيادة الوزن عن طريق تغيير بكتيريا الأمعاء.

 

ومن المرجح أن يعاني الأطفال من زيادة الوزن عند بلوغهم 3 سنوات، إذا نظفت أمهاتهم المنزل بمواد كيميائية بدلا من البدائل الطبيعية.

 

ويعتقد أن هذا الأمر يرجع إلى أن المركبات الكيميائية تغير البكتيريا في أمعاء الأطفال، ما قد يجعلهم أقل قدرة على تنظيم الشهية.

 

وتشير الأبحاث السابقة إلى أن الصغار الذين يقضون المزيد من الوقت في "البيئات النظيفة"، مثل منازلهم، بدلا من المشاركة في أنشطة مع الأطفال الآخرين، هم أكثر عرضة لزيادة الوزن.

نشر في صحة

تونس/الميثاق/منوعات

قال أخصائي نفسي في بريطانيا، إن على الآباء أن يحذروا من استخدام أبنائهم الصغار للهواتف الذكية، ونصح بعدم تسليم تلك الأجهزة للأطفال قبل إتمام 11 عاما.

وقال نائب رئيس الكلية الملكية للأطباء النفسيين في لندن، جون غولدن،إن الآباء باتوا يجدون أنفسهم مضطرين لشراء الهواتف الذكية لأبنائهم، حتى يتمكنوا من مجاراة زملائهم في المدرسة.

 

ويرى غولدن أن السلطات مطالبة بتقديم دليل رسمي للآباء حتى يطلعوا على الاستخدام السليم للهواتف الذكية لدى الأطفال، لاسيما أن الصغار يعتمدون وسيلة مؤثرة في ممارسة الضغط  على الآباء.

 

نشر في منوعات