الثلاثاء، 23 أكتوبر 2018

تونس/الميثاق/أخبار الشرق الأوسط

أعربت عدة دول عربية عن دعمها للإجراءات التي اتخذتها السلطات السعودية في قضية مقتل الصحفي جمال خاشقجي داخل قنصلية المملكة في إسطنبول.

 

وفي أعقاب إقرار النيابة العامة السعودية مساء أمس بمقتل خاشقجي جراء حادث وقع في القنصلية، أثنت الدول الثلاث المقاطعة لقطر، إلى جانب السعودية، وهي الإمارات ومصر والبحرين، على الإجراءات القضائية التي اتخذتها الرياض في إطار التحقيق بالقضية، مثمنة دور الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود فيها.

 

ووصفت الخارجية المصرية في بيان لها الإجراءات السعودية بأنها "شجاعة وحاسمة"، مشددة على أنها تقطع الطريق على أي محاولة لتسييس القضية بغرض استهداف المملكة.

 

وسبق أن أجرى العاهل السعودي اليوم مكالمة هاتفية مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، حيث بحثا "مستجدات الأحداث على الساحتين الإقليمية والدولية والجهود المشتركة بشأنها"، حسب بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية "واس".

 

تونس/الميثاق/أخبار الشرق الأوسط

أعربت عدة دول عربية عن دعمها للإجراءات التي اتخذتها السلطات السعودية في قضية مقتل الصحفي جمال خاشقجي داخل قنصلية المملكة في إسطنبول.

 

وفي أعقاب إقرار النيابة العامة السعودية مساء أمس بمقتل خاشقجي جراء حادث وقع في القنصلية، أثنت الدول الثلاث المقاطعة لقطر، إلى جانب السعودية، وهي الإمارات ومصر والبحرين، على الإجراءات القضائية التي اتخذتها الرياض في إطار التحقيق بالقضية، مثمنة دور الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود فيها.

 

ووصفت الخارجية المصرية في بيان لها الإجراءات السعودية بأنها "شجاعة وحاسمة"، مشددة على أنها تقطع الطريق على أي محاولة لتسييس القضية بغرض استهداف المملكة.

 

وسبق أن أجرى العاهل السعودي اليوم مكالمة هاتفية مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، حيث بحثا "مستجدات الأحداث على الساحتين الإقليمية والدولية والجهود المشتركة بشأنها"، حسب بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية "واس".

 

تونس/الميثاق/أخبار الشرق الأوسط

أعربت عدة دول عربية عن دعمها للإجراءات التي اتخذتها السلطات السعودية في قضية مقتل الصحفي جمال خاشقجي داخل قنصلية المملكة في إسطنبول.

 

وفي أعقاب إقرار النيابة العامة السعودية مساء أمس بمقتل خاشقجي جراء حادث وقع في القنصلية، أثنت الدول الثلاث المقاطعة لقطر، إلى جانب السعودية، وهي الإمارات ومصر والبحرين، على الإجراءات القضائية التي اتخذتها الرياض في إطار التحقيق بالقضية، مثمنة دور الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود فيها.

 

ووصفت الخارجية المصرية في بيان لها الإجراءات السعودية بأنها "شجاعة وحاسمة"، مشددة على أنها تقطع الطريق على أي محاولة لتسييس القضية بغرض استهداف المملكة.

 

وسبق أن أجرى العاهل السعودي اليوم مكالمة هاتفية مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، حيث بحثا "مستجدات الأحداث على الساحتين الإقليمية والدولية والجهود المشتركة بشأنها"، حسب بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية "واس".

 

تونس/الميثاق/أخبار الشرق الأوسط

 

قالت الإعلامية الإثيوبية، "شاكيرا آدم"، إن توقيع اتفاقية سلام بين إثيوبيا وإريتريا في المملكة العربية السعودية ينم على قدرة المملكة لتعزيز السلم والأمن في منطقة القرن الإفريقي، بالإضافة إلى قدرة المملكة على تعزيز المجال الاقتصادي والاستثماري والتنموي بين البلدين.

 

 

تونس/الميثاق/أخبار الشرق الأوسط

 

قال الخبير في الشؤون الإفريقية، "عطية عيسوي"، إن الاتفاق بين إثيوبيا وإريتريا هو تتويجاً للجهد الذي يذلته كلا من المملكة العربةي السعودية والإمارات العربية المتحدة في دفع الطرفين الإثيوبي والإرتري نحو إنهاء حالة الحرب وتوقيع اتفاق السلام، لأغراض تحقيق السلام والتنمية في الداخل الإثيوبي والإرتري من ناحية، ولإعادة الاستقرار لمنطقة القرن الإفريقي خاصة المطلة منها على مدخل البحر الأحمر.

 

وأضاف عيسوي خلال لقاء له ببرنامج "وراء الحدث" على فضائية "الغد" الاخبارية، مع الإعلامية هبة الغمراوي، أن منطقة البحر الأحمر يمر منها حوالي 10% من حجم التجارة العالمية وحوالي 40% من النفط المتجه للدول الغربية الصناعية، مشيرا إلى أن كم كبير من تجارة الإمارات والسعودية يمر عبر البحر الأحمر وكان لابد من تأمين عبور تلك الصادرات والواردات أيضا، بالإضافة إلى أن كلا من الرياض ودبي يسعيان إلى منع استخدام الجانب الآخر من البحر الأحمر في الصومال وجيبوتي وإريتريا من قبل أطرافاً معادية أو لها خلافات مثل قطر وتركيا في الإضرار بحركة التجارة في المنطقة.

 

 

تونس/الميثاق/أخبار الشرق الأوسط

أعلنت وسائل الإعلام في السعودية اليوم أن محاكمة سلمان العودة، مساعد الأمين للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين بدأت اليوم أمام المحكمة الجزائية المتخصصة في الرياض.

وكانت الدول المقاطعة لقطر قد صنفت العام الماضي هذا الاتحاد ككيان إرهابي، في حين وجهت النيابة العامة في السعودية ضد مساعد أمينه 37 تهمة، وطالبت القضاء بإنزال عقوبة "القتل تعزيرا له وفقا لهذه التهم".

 

تونس/الميثاق/أخبار الشرق الأوسط

 

علّق الدكتور خالد باطرفي الباحثُ السياسي السعودي، على التقارب السعودي الروسي بشأن روسيا خاصة فيما يتعلق بالتأكيد على وحدة الأراضي والحفاظ على سيادة الدولة السورية، قائلاً: «أقرأ بيان وزيري خارجية السعودية ورسيا بتفاؤل.. لأنَّ المملكة العربية السعودية كانت ولا زالت مع وحدة الأراضي السورية». 

 

وأضاف باطرفي، خلال لقائه على شاشة «الغد» الإخبارية، مع الإعلامية سهام عبد القادر، أنَّهُ: «لم يعد أنَّ كل منْ يقاوم أو يُعارض الحكومة السورية الحالية هوَ بالضرورة إرهابي». 

 

تونس/الميثاق/أخبار الشرق الأوسط

 

أكدت وزارة الصحة السعودية في بلاغ لها يوم أمس الجمعة 18 أوت 2018، أنه لم تسجل حتى الآن أي حالات وبائية أو أمراض محجرية بين الحجاج وأن الوضع الصحي مطمئن.

 

وكشفت أن عدد الذين قدمت الوزارة لهم الخدمات الوقائية في عبر المنافذ الصحية حتى الآن بلغ 1.647 ميلون حاج، فيما بلغت النسب العامة لالتزام الحجاج باللقاحات الوقائية حتى تاريخه حوالي 80 في المائة‏ للحمى الشوكية، و96، 3 في المائة للحمى الصفراء، و87، 5 في المائة لشلل الأطفال‏.

 

تونس/الميثاق/أخبار عالمية

 

 

طالب الاتحاد الأوروبي المملكة العربية السعودية بإلقاء الضوء على ملابسات احتجاز ناشطات في مجال حقوق الإنسان والاتهامات التي يواجهنها وقال إنه يجب منح المحتجزات الإجراءات القانونية الواجبة للدفاع عن أنفسهن.

وقالت الممثلة العليا للشؤون الخارجية للاتحاد الأوروبي "فيدريكا موغيريني"أن "الاتحاد الأوروبي يتواصل بشكل بناء مع السلطات السعودية سعيا للحصول على توضيح بشأن الملابسات المحيطة بإلقاء القبض على مدافعات عن حقوق الإنسان في السعودية، وخصوصا فيما يتعلق بالاتهامات المحددة الموجهة لهن".

 

نشر في بقية العالم

 

تونس/الميثاق/أخبار الشرق الأوسط

 

دعت الخارجية الأمريكية السلطات السعودية إلى إجراء تحقيق في التقارير التي تتحدث عن مقتل عشرات الأشخاص، معظمهم أطفال، بغارة للتحالف العربي بقيادة المملكة على محافظة صعدة اليمنية.

 

قالت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، "هيذر ناويرت"، في مؤتمر صحفي عقدته يوم أمس الخميس: "لا تتوفر لدينا معلومات شاملة حول ما حصل، لكننا بلا شك قلقون من التقارير حول وقوع هجوم أسفر عن مقتل مدنيين، وندعو التحالف، الذي تقوده السعودية، لإجراء تحقيق كامل وشفاف في الحادث".

 

وأشارت "ناويرت" إلى أن الولايات المتحدة "تحث جميع الأطراف على اتخاذ كل التدابير الضرورية من أجل حماية المدنيين"، وأعربت عن "أسف" السلطات الأمريكية عن "كل الخسائر بين السكان المسالمين".

الصفحة 1 من 2