الخميس، 16 أوت 2018

الفنانة سهير رمزي تكشف تفاصيل تعرضها للاغتصاب! مميز

10 جانفي 2016 -- 15:19:16 1292
  نشر في حوارات و ملفات فنية و ثقافية
كشفت الفنانة سهير رمزي في احدى اللقاءات التلفزيونية
أنها تعرضت الى محاولة اغتصاب عندما كانت شابة، وأن بعض الأشخاص هجموا عليها وقاموا بتحطيم سيارتها ولكن لحسن الحظ لم تتعرض للأذى، وأكدت سهير رمزي أنها عرفت الشخص الذي قام بارسال هؤلاء الشبان، وهو شاب كان يحبها وعندما رفضت الزواج منه، قرر الانتقام. وأضافت رمزي بأنها لم تحاول الانتقام لنفسها واكتفت بالدعاء والصلاة، واكتفت بقول "حسبي الله ونعم الوكيل" وهو ما تسبب في كوارث لهولاء الشبان بأسرع وقت. وخلال اللقاء، قالت رمزي أنها تلقت عرضاً فنياً للظهور عارية تماماً في أفلام لبنانية تماما كما فعلت الفنانة ناهد يسرى والفنانة ناهد شريف ولكنها رفضت لأنه لا يوجد أي هدف أو رسالة من ظهور الفنانة عارية في الأعمال الفنية، مضيفة: "فى فرق أن الواحدة تلبس مايوة فى البيت، مش على البحر، أو فستان سوارية فى الشارع وليس فى سهرة، ورفضت تلك المشاهد رغم أن مقابلها المادى كان كويس وقتها، والحمد لله لم أكن بحاجة لها". من هي سهير رمزي؟ ابنة الفنانة درية أحمد، كان أول ظهور لها في السينما بعمر صغير حيث كانت لم تتعد سن السادسة وذلك من خلال ظهورها في فيلم صحيفه سوابق بعام 1956 ولكنها قررت التوقف عن العمل الفني وبعد أربع سنوات شاركت بفيلم البنات والصيف. عملت مضيفة جوية ثم عارضة أزياء ولكنها عادت مرة أخرى إلى السينما وهي في التاسعة عشرة من عمرها من خلال فيلم (الناس اللى جوه) ثم فيلم ميرامار بعام 1969 ومن ثم انطلقت بأدوار ثانوية وثم أدوار البطولة واشتهرت كفنانة أغراء حيث قامت بالعديد من الأعمال السينمائية الجرئية بعد ذلك توالت أفلامها ولمعت من خلال تقديم الأدوار المثيرة وأصبحت قاسما مشتركا في معظم أفلام السبعينات والثمانينات، ارتدت الحجاب واعتزلت التمثيل في عام 1993 ولكنها قررت العودة للتمثيل بحجابها في مسلسل حبيب الروح في عام 2006.

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة