السبت، 15 ديسمبر 2018
ميثاق2

ميثاق2

الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018 09:49

طقس اليوم الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 

تونس/الميثاق/طقس

بعض السحب على كامل البلاد وتكون أحيانا كثيفة بالشمال.

 

الريح من القطاع الغربي قوية من 50 إلى 60 كلم/س قرب السواحل الشمالية والشرقية و معتدلة من 15 إلى 30 كلم/س ببقية الجهات. 

 

 البحر هائج فشديد الاضطراب بالشمال وشديد الاضطراب فمضطرب بالسواحل الشرقية ومتموج بخليج قابس.

 

 تتراوح الحرارة القصوى عامة بين 16 و 20 درجة و تكون في حدود 14 درجة بالمرتفعات

 تونس/الميثاق/أخبار وطنية

 

عبّر الطيب صادق محامي أمين عام نداء تونس سليم الرياحي، عن استغرابه لبلاغ وكالة الدولة العامة لإدارة القضاء العسكري، مؤكدا أن قاضي التحقيق هو من يقرر حفظ الشكاية من عدمها، قائلا "التحقيق هو من يقرر وليست النيابة".

 

تونس/الميثاق/أخبار عالمية

أعلنت رئيسة الوزراء البريطانية "تيريزا ماي"، تأجيل التصويت في مجلس العموم على اتفاق بريكست الذي كان مقررا غدا الثلاثاء.

 

وحذرت ماي خلال جلسة في البرلمان البريطاني، من أن عدم تنفيذ اتفاق بريكست سيؤدي إلى تقسيم المجتمع البريطاني، مؤكدة أن أمام البرلمان تحديا بشأن تأمين خروج ناجح من الاتحاد الأوروبي.

 

الإثنين, 10 ديسمبر 2018 18:32

 برهان بسيس خارج السجن

تونس/الميثاق/أخبار وطنية

 

تونس/الميثاق/أخبار وطنية

 

صادق مجلس نواب الشعب على فصل إضافي  يتعلق بتوظيف مساهمة استثنائية بـ 1% على معاملات  البنوك  وشركات التأمين والشركات العاملة في مجال النفط  والمحروقات المصرح بها  لصالح الصناديق الاجتماعية ابتداءا من غرة جانفي 2019 والسنوات الموالية، على ان يتم ضبط طرق ومقاييس توزيع هذه الموارد بأمر حكومي.

 

 

 

تونس/الميثاق/صحة

 

يشعر كل شخص ولو لمرة واحدة خلال حياته بفقدان إحساس يديه أو ساقيه، مع وخز خفيف أو شعور بحرقة خفيفة.

 

غالبا ما يكون السبب في التخدر ضعف مؤقت في الدورة الدموية في الأطراف، ناتج عن ضغط على الأوعية الدموية والنهايات العصبية. لذلك يكفي أن يبدأ الشخص بالحركة حتى تزول هذه الأعراض ويعود كل شيء إلى طبيعته.

 

ولكن عندما تتكرر هذه الأعراض ولا تزول خلال فترة طويلة، فإنها قد تكون ناتجة عن مرض جدي:

 

1- التهاب الفقرات العنقية

 

يؤدي أي انحراف في فقرات العمود الفقري العنقية إلى ضغط على الأعصاب، والشعور بـ "تخدر" اليدين أو صداع ومشكلة في توازن الجسم.

 

تونس/الميثاق/منوعات

 

قالت أستاذة علم الاجتماع الأردنية، الدكتورة سوسن الدعجة، إن "الطفل الفوضوي" أو "الطفل المخرب" هو الذي يوصف بأنه كثير العناد والفوضى محاولاً جذب من حوله بكثرة كلامه أو تصرفاته التخريبية أو الحركة الزائدة، مشيرة إلى أن هذا الطفل غالباً ما يتحدى من هم أكبر منه ويسبب لهم الشعور بالفشل وخيبة الأمل.

 

 

تونس/الميثاق/أخبار الشرق الأوسط

 

قال رئيس الجمعية التونسية لمكافحة الفساد، إبراهيم الميساوي، إن هناك ثلاثة أسباب رئيسية لانتشار وتفشي الفساد في البلدان العربية والفقيرة رغم وجود قوانين وآليات لمحاربته على كافة الأصعدة، مشيرا إلى أن السبب الأول هو الإرث السياسي والاجتماعي والثقافي الذي أدى لتطبيع الأفراد والمجتمع مع الفساد.

تونس/الميثاق/أخبار الشرق الأوسط

 

 

قال المفكر والمؤرخ، الدكتور فاضل الربيعي، إن لا توجد صلة بين ما ذكر في التوراة عن نهر الأردن وبين جغرافية فلسطين ونهر الأردن الذي نعرفه حالياً، مؤكدا أن هناك تناقضاً كبيراً في هذا الأمر إذ لم يكن اسم الأردن موجوداً أو مألوفاً في تلك الفترة التي من المفترض أنه تم تدوين التوراة بها، أي قبل الميلاد بخمسة قرون.

https://www.youtube.com/watch?v=r0ezkbL3Fyk&fbclid=IwAR2B7wJkGYpZLipu4qTUm0mrIl1cz6ZcS_cCkKlzQU7Sdds160Ad9coUUOE

 

وأضاف الربيعي خلال لقاء ببرنامج "إسرائيل المُتخيلة" على فضائية الغد، مع الإعلامي باسم الجمل، أن منطقة الأردن كانت في تلك الحقبة التاريخية جزء من بلاد الشام القديمة ومن الامبراطورية السورية، مشيرا إلى أن نهر الأردن الذي نعرفه لم يُعرف بهذا المسمى إلا في وقت قريب، وكان يسمى خلال العهد العثماني بـ الشريعة، أما التسمية الحالية فهي حديثة.

https://www.youtube.com/watch?v=wT4Dxk2DoG4&fbclid=IwAR2_JYgTmL6W2XLNDs74OCInzvcBZPIm_zB2ZdDOplPWKiP7c3HHBE0VAOM

 

 

تونس/الميثاق/أخبار الشرق الأوسط

 

نشرت شبكة "سي إن إن" الإخبارية الأمريكية، اليوم الاثنين 10 ديسمبر 2018، تفاصيل تسجيل صوتي يكشف اللحظات الأخيرة في حياة الصحفي السعودي جمال خاشقجي، داخل قنصلية بلاده في اسطنبول.

 

يبدأ نص التسجيلات الصوتية منذ لحظة دخول خاشقجي إلى القنصلية السعودية باسطنبول، حيث قال المصدر إن الصحفي السعودي انتبه فور دخوله القنصلية تقريبا، أن الأمور ليست على ما يرام عندما رأى أحد الأشخاص الذين قابلوه، وسأله خاشقجي: ماذا تفعل هنا؟

 

وقال المصدر إن الصوت الذي جرى التعرف عليه في التسجيلات، يعود لماهر عبد العزيز المطرب، وهو دبلوماسي سعودي سابق وضابط بالاستخبارات يعمل لدى ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.

 

الصفحة 3 من 157